تحريم الجمبري


أفتى واحد من أبرز رجال الدين الإسلامي في حيدر أباد الهندية بتحريم أكل الجمبري (الربيان)، وفقًا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، والإفتاء المصري يعارض الفتوى.

 

حرم رئيس مفتي المدرسة الدينية في جاميا نيزاميا محمد عظيم الدين، أكل الجمبري معتبراً أنه من المفصليات أو الحشرات – وأن أكلها محظور و”بغيض تماما“.

 

وتسببت الفتوى في حالة من الصدمة داخل أوساط بائعي المأكولات البحرية، كون الجمبري من أهم المأكولات البحرية في الهند، ويعد الجمبري من أهم الأطباق الشعبية والأكثر استهلاكا في الهند، وكانت فتاوى عديدة قد سمحت بأكله.

 

قالت دار الإفتاء المصرية، إن أكل الجمبري حلالٌ عند جميع الفقهاء، ومنهم الحنفية، والصحيح أنه لا خلاف في ذلك عندهم؛ لاتفاق أهل اللغة وغيرهم على أنه نوع من السمك، وكل أنواع السمك وأصنافه حلال بالإجماع.

 

واستشهدت الدار في فتوى لها، بقول الله تعالى: {أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ الْبَحْرِ وَطَعَامُهُ مَتَاعًا لَّكُمْ وَلِلسَّيَّارَةِ} (المائدة:96)، وقول النبي صلى الله عليه وسلم عن البحر: «هو الطهور ماؤه الحل ميتته» رواه أصحاب السنن.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *