محكمة استرالية تحكم بالسجن 44 عاماً على رجل زود مراهقا داعشيا بسلاح

 

ضد الارهاب- سيدني: حكمت محكمة استرالية اليوم الخميس بالسجن 44 عاماً على رجل زود  مراهقاً متطرفا بسلاح استخدمه في قنل  أحد أفراد الشرطة الأسترالية..

 

واعترف رابان ألو بتزويد فرهاد محمد البالغ من العمر 15 عاما اثناء لقاؤهما في مسجد في سيدني عام 2015  بالمسدس، الذي أطلق فرهاد منه النار على الشرطي كورتيس تشنغ في الجزء الخلفي من الرأس خارج مقر شرطة نيو ساوث ويلز.

 

وقد قتل فرهاد  الذى قالت  السلطات انه مولود فى ايران من خلفية عراقية وكردية، فى تبادل لاطلاق النار مع رجال الشرطة الخاصين بعد فترة وجيزة.

و حكم على ألو، البالغ من العمر 20 سنة، بالسجن لمدة أقصاها 44 عاما، ، في المحكمة العليا في نيو ساوث ويلز بعد أن أدين بارتكاب عمل إرهابي أو التحريض عليه أو إسداء المشورة إليه أو اقتنائه.

 

وقالت هيئة الاذاعة الاسترالية أن  ألو  اعطى تحية داعشية – مع اصبع واحد لافتا الى السماء – وصرخ “هذه ليست سوى البداية”  عندما كان يقود بعيدا.

 وقال القاضي بيتر جونسون في تصريحاته على الحكم ان ألو لم يبد أي ندم.

 

واضاف ان “استجابة الجاني خالية من الانسانية الاساسية”، مضيفاً:  “كان الجاني مخططا نشطا جدا ومشاركا في هذه الجريمة”.

ترجمة ضد الارهاب

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *