هل قال حسن نصر الله حقاً ان ولاية الفقيه مقدمة على الدستور اللبناني؟

نشر موقع ايراني تصريحات منسوبة إلى زعيم حزب الله حسن نصر الله تضمنت قوله أن ولاية الفقيه مقدمة عنده على الدستور اللبناني.

وسارع موقع “فردا نيوز” الإيراني الى حذف الخبر فيما بعد رغم انه اتى عن طريق مراسله في بيروت  خلال لقاء نصر الله  مع الجالية الإيرانية في لبنان.ونقل مراسل الصحيفة أن الحضور تأثروا بحديث نصر الله عن مظلومية الشيعة سابقا، ونفوذهم وتوسعهم حاليا. مضيفا أن الجمهور ضحك “عندما تحدث نصر الله عن عدم وجود ثقة بالنفس لدى الشيعة في السابق”.

 بل وقال ان مدينة طرابلس كانت في الاصل مدينة شيعية.

وسارع حزب الله الى نفي هذه التصريحات، لكن بيان الحزب لم ينف حدوث اللقاء بين زعيم الحزب وبين الجالية الإيرانية في لبنان.

 

من جهته، قال قسم الشؤون السياسية في “فردا”، بعد حذف تقريره، إن الموقع نشر تقريرا عن لقاء حسن نصر الله بالجالية الإيرانية في لبنان، و”لسوء الحظ، فإن الخبر يفتقر لمصدر موثوق، والخطأ كان من مراسلنا، ويعتذر الموقع من الجمهور”.

يبقى أن حسن نصر الله الذي اعلن في اكثر من مناسبة سابقة انه يتبع الولي الفقيه، مع ما يعنيه ذلك من تقديم الولاء للولي الفقيه على الولاء ليس للدستور اللبناني فحسب، وإنما لكل لبنان.. لماذا يريد أن ينكر هذه المرة ذلك؟

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *