لأوّل مرة محجّبة على غلاف مجلة “Vogue” بنسختها البريطانيّة

في خطوة قد تشكل نقلة نوعية في تاريخ الموضة، وفق ما نقلت بعض الصحف البريطانيّة، ظهرت عارضة أزياء أفريقيّة الأصل ومحجّبة على غلاف مجلّة “Vogue” بنسختها البريطانيّة لأوّل مرّة في تاريخ هذه المجلّة والبالغ 101 عاماً.

 

وفاجأت المجلّة الأشهر في عالم الموضة القراء بظهور عارضة الأزياء حليمة عدن بحجابها على غلافها مع ثماني عارضات أخريات من أعراق مختلفة، وُصفن بأنهن “حدود جديدة” للموضة، بعدما كانت هذه المجلّة تتعرّض ولسنوات لانتقادات حول تكريس مفهوم واحد للجمال.

 

حليمة هي عارضة أزياء أمريكيّة (20 عاماً)، من أصل صومالي، وُلدت في مخيم لللاجئين في كينيا، وعندما بلغت السادسة انتقلت لتقيم في مينيسوتا في الولايات المتحدة.

 

في العام 2016، شاركت حليمة في مسابقة مينيسوتا لعارضات الأزياء في الولايات المتحدة، وهي مسابقة تديرها منظمة ملكة جمال الولايات المتحدة والتي كانت مملوكة سابقاً من الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

 

تميّزت حليمة خلال هذه المسابقة ولفتت الأنظار إليها كونها كانت أول مشاركة ترتدي البوركيني والحجاب حينها، ونجحت في الوصول إلى النصف النهائي.

 

وتعتبر حليمة أول عارضة أزياء تظهر بالحجاب وتعمل مع إحدى أكبر دور الأزياء العالمية “آي أم جي”، كما ظهرت في مجموعة “Kanye West’s Yeezy” في أسبوع الموضة في نيويورك، بالإضافة إلى ظهورها أيضاً على غلاف مجلة “Carine Roitfeld’s magazine”.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *