“سنين عمان مع الشاعر حميد سعيد” في طبعة الثانية

صدر حديثا عن دار الألفية والنشر والتوزيع في عمان الطبعة الثانية من كتاب سنين عمان مع الشاعر حميد سعيد، عن الناقد سليم النجار.

 

وفي التمهيد كتب النجار: لم اكن قد أخطط لهذه الصفحات حتى حين وجدت لدي ما يصلح للكتابة؛ من ثم خطر لي ان اكتب عن حوار انساني وثقافي مع الشاعر حميد سعيد امتد لسنوات ؛ منذ ان حل في عمان ؛ عاش ما يشبه الأعكتاف وهذا ما يعرف عنه من قبل. فكل الذين عرفوه وفي جميع مراحل حياته ؛ يتحدثون عن انسان أجتماعي منفتح على الحياة ومحاط بالأصدقاء.

 

سنين عمان مع الشاعر حميد سعيد الصادر عن دار الألفية للنشر والتوزيع – الطبعة الثانية ؛ يدور الحديث عن احداث ثقافية وسياسية ؛ كان من شهودها ؛ فيتحدث عنها من خلال ذاكرة نشيطة ؛ وان كان لا يسهب في الحديث لقد قرأ حميد سعيد عمان من منظور ثقافي لغوي ووضع الرموز الثقافية المذكورة غي الكتاب مثل الدكتور خالد الكركي ؛ وخالد محادين ؛ وعبد الرحيم عمر ؛ وسليمان عويس ؛ والدكتور سمير قطامي ؛ في سياقها الثفافي والسياسي.

 

حميد سعيد في كتاب ‘ سنين عمان مع الشاعر حميد سعيد ‘ يغوص في اعماق الشخصية كما يقرأها ؛ ولكن ايضا بالأستناد الى العمل ذاته ؛ وشواهد دالة من النص؛ وقد بدا لي حميد سعيد مستعد لقراءة النص وأستيعابه وتحليله ؛ كما قرأ تجربة الشاعر بدر شاكر السياب .

 

واحتوى الكتاب على ٢٥٦’ صفحة من القطع المتوسط .

 

وبصرف النظر عن مدى الأتفاق او الأختلاف في أزاء ما تضمنه الكتاب ؛ فأن العمل بمجمله جهد جدير بالتقدير لما يحمله من رسالة للتواصل الثقافي والحضاري بين عمان والعالم ؛ وعلى وجه التخصيص ؛ وما يقدمه من معارف في طبعته الأولى والثانية

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *