دعوى قضائية ثانية . خطبة الالحاد تثير الجدل في الكويت

أعلن النائب الكويتي السابق صالح محمد الملا، عن تقديم شكوى ضد وزارة الأوقاف بسبب خطبة الجمعة التي تمّ تعميمها في الـ 23 آذار/ مارس الماضي، والتي تحدثت عن خطورة الإلحاد على المجتمعات، بسبب “تجاوزها القيم والأعراف”، بحسب وصفه، بعد تطرقها إلى قضية الحجاب والسفور.

 

وقال الملا عبر حسابه في “تويتر”، إن تقديمه للشكوى ضد الوزارة جاء “بسبب وصف السفور بأنه مظهر من مظاهر الكفر والإلحاد والابتعاد عن العفة”، في الخطبة التي لاقت نقدًا من قبل نواب وأكاديميين، بسبب ما وصفوه بـ “محاربة المرأة ومعاداتها”.

 

وتأتي شكوى الملا عقب دعوى أخرى سبقتها من قبل الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية في الكويت، لذات السبب، بعد أن أثارت الخطبة سجالات بين النشطاء وتراشقًا للاتهامات بين الليبراليين والإسلاميين.

 

وبالرغم من مرور أكثر من 20 يومًا على الخطبة المثيرة للجدل، فما زال الجدال حولها مستمرًا، وما زالت الاتهامات تلاحق وزارة الأوقاف، خاصة عقب الحملة الإعلانية التي أطلقت مؤخرًا في الشوارع الرئيسة والتي تدعو إلى الحجاب.

 

دراسة جديدة: رفع درجة حرارة مقر العمل يزيد الكفاءة

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *