إيرلندي مول داعش ينتظر الحكم عليه

ضد الإرهاب:

بانتظار انتهاء خبير تطرف ألماني مكلف من قبل  النيابة العامة  ، من المتوقع ان يصدر الحكم  على شاب مسلم  اعترف بتقديم تمويل من ايرلندا لتنظيم داعش الارهابي. وفق صحيفة الاندبندنت البريطانية.

وسيتم الحكم على حسن بال (26 عاماً) أمام محكمة جنايات دائرة ووترفورد في 28 يونيو / حزيران .

وقيل للقاضي أوكيلي إن تقرير الخبراء عن بال الذي سعى إليه الدفاع ووافقت عليه الدولة لم ينته بعد.

وظل بال رهن الاحتجاز منذ أن قبض عليه في منزله المستأجر في وودفرد  في أبريل 2017.

واعترف بال بذنبه في كانون الثاني الماضي في تهمتين تتعلق بتمويل ومحاولات تمويل الدولة الإسلامية.

ويقوم الخبير الأأوروبي حول التطرف و نزع التطرف ، الدكتور دانييل كولر من المعهد الألماني لدراسات التطرف و التطرف (GIRDS) ، حاليا باعداد تقرير خاص عن بال.

سيتيح ذلك له تقديم تقرير عن السبب الذي جعل السيد بال “مرتبطًا بمثل هذه الأنشطة”.

كما سيقدم الخبير رأيه حول ما إذا كان بال قد لم يعد متطرفاً، وما إذا كان لا يدعم “منظمات إرهابية مثل داعش”.

واعاد القاضي أوكلي أعاد بال الى  الاحتجاز المستمر حتى 28 يونيو.

وولد المتهم في إنجلترا، انتقل إلى أيرلندا مع عائلته عندما كان عمره 12 عامًا.

كان مقره في مدينة ويكسفورد قبل أن ينتقل إلى ووترفورد في عام 2007. السيد بال يحمل جواز سفر أيرلنديًا.

اعترف بال في كانون الثاني (يناير) الماضي بتقديم أموال بشكل غير قانوني ، بمبلغ 400 يورو ، باستخدام تحويل الأموال من “بوست / ويسترن يونيون” ، في “وترفورد” في 2 أكتوبر 2015 إلى “ستيفو ماكسيموفيتش” في مدينة “براكو” في البوسنة والهرسك ، مع علمه أو قصده انه سيتم استخدام الأموال كليًا أو جزئيًا لصالح أو أهداف المجموعة الإرهابية المعروفة باسم “داعش”.

كما اعترف بال بالذنب لقيامه بطريقة غير مشروعة وعن عمد بمحاولة جمع أو استلام الأموال من شخص معروف له باسم عمر أبو عزيز ، عن طريق الاتصالات الهاتفية والوساطة في عنوان في 2 جيرون واي ، لندن NW2 6GJ ، مع العلم أو الشك في أن الأموال ستستخدم  كليًا أو جزئيًا لصالح أو أهداف داعش.

وتنطبق على التهمتين المادة 13 (3) (أ) والمادة 13 (4) من قانون العدالة الجنائية (جرائم الإرهاب) لعام 2005.

 

 

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *