السعودية تستدعي عددًا من مشاهير “إنستغرام” بعد نشرهم محتوى مخلًّا

 

قالت وسائل إعلام سعودية، إن وزارة الإعلام استدعت عددًا من نجوم موقع التواصل الاجتماعي وتبادل الصور “إنستغرام” بعد أن نشروا محتوى مخلّاً ومخالفًا لقوانين النشر في البلاد.

 

ونقلت عدة صحف سعودية عن مصادر خاصة لم تسمها أن الوزارة استدعت عددًا من مشاهير “إنستغرام” بعد “ظهورهم في مقاطع مخلة في نهار رمضان”.

 

وقالت إحدى الصحف إن المحتوى المنشور مخالف لأنظمة المطبوعات والنشر ولوائحه التنفيذية.

 

وأوضحت صحيفة “المواطن” الإلكترونية، أن الوزارة ستحيل المخالفين إلى اللجان القضائية الإعلامية لإصدار الحكم اللازم.

 

ولم تعلق وزارة الإعلام على تلك الأنباء بالنفي أو الإيجاب، لكن المملكة تتابع ما يتم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي التي تستقطب ملايين السعوديين، وتستدعي المخالفين للقوانين على الدوام.

 

ووجدت الملاحقة لمشاهير التواصل الاجتماعي، صداها لدى المدونين السعوديين الذين ينتقدون على الدوام المحتوى الذي يبثه المشاهير، ويشتكون من كونه سطحيًا يستهدف جذب متابعين، واستقطاب إعلانات الشركات، دون تقديم أي شيء هادف.

 

وفي موقع “تويتر” واسع الاستخدام في السعودية، احتل الوسمان “#استدعاء_مشاهير_الانستقرام” و “#الاعلام_ينظف_الانستقرام” مكانة بارزة في قائمة الترند مع تفاعل عدد كبير من المغردين السعوديين معهما بالتعليق والإعجاب.

 

وتداول المغردون السعوديون، صورًا وفيديوهات وتدوينات لمشاهير سعوديين في مواقع التواصل الاجتماعي، قالوا إنها تستوجب الملاحقة الرسمية إما لكونها مسيئة أو مخالفة للقوانين أو تنشر مظاهر سلبية في المجتمع.

 

ولم يتسنَ لـ “إرم نيوز” الحصول على تأكيد رسمي سعودي بملاحقة عدد من مشاهير موقع “إنستغرام” وهوياتهم، وطبيعة المحتوى المسيء الذي نشروه ودفع الوزارة لملاحقتهم

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *