ميركل تنتقد الرسوم الجمركية الأمريكية الجديدة على المنتجات الأوروبية

انتقدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، زيادة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قيمة الرسوم الجمركية، المفروضة على المنتجات المستوردة من القارة الأوروبية، مشيرةً أن برلين اتخذت الإجراءات اللازمة ضد هذا القرار.

وأوضحت ميركل في مقابلة مع قناة “ARD” الألمانية، أنّ بلادها لن تسمح لأية جهة أن تخدعها، “بل إن برلين ستتحرك لمواجهة هذا الوضع”.

ومطلع الشهر الجاري، دخلت حيز التنفيذ، رسوما جمركية فرضتها الولايات المتحدة على وارداتها من الصلب (25 بالمائة) والألومنيوم (10 بالمائة)، القادمة من الاتحاد الأوروبي والمكسيك وكندا.

ووصفت المستشارة الألمانية إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في تغريدة له، التراجع عن تأييده للبيان الختامي لقمة مجموعة السبع، بالأمر المحبط.

وأشارت إلى أنّ رفع مستوى الانتقادات، لن يحسن الوضع، وأنها ستواصل التباحث مع الرئيس الأمريكي حول هذه المسائل.

وأغضب قرار زيادة الجمارك على واردات الولايات المتحدة من الألمنيوم والصلب، الأوروبيين بشكل كبير؛ بسبب الضرر الذي سيلحقه بصناعة هذين المعدنيين.

وفي الشأن الإيراني، قالت ميركل: “ما زال هناك خلاف حول طريقة التعامل مع إيران، لكننا نتشارك جميعا في القلق بشأن البرنامج الصاروخي الإيراني”.

والشهر الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الإيراني، في خطوة عارضتها دول أوروبية كبرى بينها ألمانيا.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *