الديمقراطيون والتقدميون يدعمون مرشحة مسلمة في الانتخابات النصفية للكونغرس الأمريكي

أعلنت مجموعات سياسية أمريكية من التيار التقدمي في غرب ولاية ماساتشوستس دعمها للمرشحة المسلمة المحجبة طاهرة أماتول ودود التي ستخوض الانتخابات النصفية للكونغرس عن الحزب الديمقراطي.

وقال راسل فريدمان، منسق الطيف الديمقراطي التقدمي الأمريكي، إن منظمته سعيدة بإعلان دعمها لودود مشيرا إلى أنها تقدمية وتفهم احتياجات الناس في منطقة الكونغرس الأولى وخاصة فيما يتعلق بشؤون الوظائف والرعاية الصحية.

وأكد فريدمان، في بيان وصل “القدس العربي”، أن منطقة الكونغرس الأولى تحتاج إلى “بطل تقدمي” يرغب في التحدث إلى ناخبيه وتمثيلهم في الكونغرس، وأن الطاهرة ودود هي المرشحة المناسبة لهذا الدور.

وحث الطيف الحزبي الديمقراطي والتقدمي الناخبين للمساعدة في حملة المرشحة ودود ومنح صوتهم في يوم 4 سبتمبر/أيلول.

وقالت ماريا أوزربينا، المديرة السياسية الوطنية لمشروع (غير قابل للتجزئة) أثناء حديث مع الجمهوريين أن ودود هي واحدة من 23 مرشحا فقط على مستوى البلاد قد حصلوا على دعم من منظمتها الشعبية التى تم إطلاقها لتعزيز السياسات التقدمية ومساعدة المرشحين في أعقاب انتخاب الرئيس دونالد ترامب.

وأضافت أوربينا أن ودود هي “مثال جيد لشخص يقوم بتشجيع القاعدة الشعبية ومثال لقصة شخصية رائعة تحمل رؤية مثيرة للمستقبل”، ولكنها اعترفت في نفس الوقت على أنه قد يكون من الصعب على بعض الديمقراطيين دعم الطاهرة ضد المرشح النائب ريتشارد ادموند نيل الذى يعتبر شخصية مؤثرة في السياسة الاقتصادية لمجلس النواب بصفته عضوا في لجنة الطرق والوسائل والرئيس السابق لجنة الفرعية المعنية بتدابير الإيرادات المختارة.

وتساءلت عن أهمية دور النائب صاحب النفوذ إذا شعر الكثير من الناخبين أنه لا يمثلهم، وهي حجة يتم استخدامها حاليا لدعم الطاهرة ضد نيل.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *