ما صحبة إلا بعد إعتقال..

نشر الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال الخميس، صورة تجمعه مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الذي كان اوقفه في فندق “ريتز كارلتون” اواخر العام الماضي مع عدد كبير من رجال الاعمال والمسؤولين السعوديين.

 

وكتب الوليد شارحا على الصورة عبر حسابه على تويتر “تشرفت بالاجتماع مع أخي سمو ولي العهد وتناقشنا في الأمور الإقتصادية ومستقبل القطاع الخاص ودوره في نجاح رؤية 2030، والفوائد التي ستعود على الوطن والمواطن والقطاع الخاص”.

 

وأضاف: “سنكون أحد أكبر الداعمين للرؤية عبر (شركة المملكة القابضة) من خلال مشاركتها في أكثر من قطاع استثماري”.

 

وتعتبر هذه الصورة أول صورة تكشف لقاء بن طلال وولي العهد منذ إطلاق سراحه من فندق “الريتز كارلتون”.

 

والوليد بن طلال من أبرز الذين اعتقلتهم السلطات السعودية في نوفمبر/ تشرين الثاني، وكان من بينهم رجال أعمال ووزراء سعوديين، وكانوا محتجزين في فندق “ريتز كارلتون” في العاصمة السعودية الرياض، بتهم فساد في المملكة.

 

ويذكر أن السلطات السعودية أطلقت سراح معظم محتجزي فندق الريتز كارلتون، الذين كان من بينهم الأمير الوليد بن طلال، بعد تبرئة ساحتهم أو التوصل لتسويات مالية مع الحكومة، تمكنت خلالها المملكة من استرداد أكثر من 100 مليار دولار.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *