أول غرامة لخرق قانون حظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة بالدنمارك

فرضت السلطات الدنماركية أول غرامة مالية جراء ارتداء النقاب، بعد أن تم حظره في الأماكن العامة في إطار “قانون النقاب” الذي دخل حيز التنفيذ مطلع أغسطس/آب الجاري.

وذكرت وسائل إعلام محلية، مساء الجمعة، أن امرأتين إحداهما منقبة، تخاصمتا في مركز تجاري بمدينة هورشولم.

وأضافت أن السلطات قرّرت تغريم كل واحدة منهما بـ3 آلاف كورن (نحو 465 دولار)، وتغريم المنقبة بألف كرون إضافي لانتهاكها قانون النقاب.

وقال الناطق باسم الشرطة، دافيد بورشيرسان، إن “المرأة المنقبة تبلغ من العمر 28 عاماً وهي مواطنة دنماركية، وتم تغريهما بمبلغ ألف كرون لانتهاكها قانون حظر ارتداء النقاب في مكان عام”.

والأربعاء، بدأت الدنمارك تطبيق حظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة، تنفيذا للقانون الذي أقره برلمان البلاد في مايو/ أيار الماضي.

وبحسب هذا القانون، يعاقب المخالفون بدفع غرامة مالية تترواح بين ألف كرون (نحو 157 دولارًا) لأول مخالفة، و10 آلاف كرونا (ألف و552 دولار) بعد المخالفة الرابعة.

ويقدر عدد المسلمين في الدنمارك بنحو 7 في المئة من إجمالي السكان البالغ عددهم 5.7 ملايين نسمة، وفق بيانات رسمية.

(الأناضول)

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *