داعية مصري يعترف: فيديوهات اخراج الجن “مفبركة”

قال مالك قناة الفتح المصرية الداعية أحمد عبده عوض أن الفيديوهات المتداولة له عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ويظهر خلالها وهو يقوم بإخراج الجن من أحد الأشخاص، قديمة ويعود تاريخها إلى ما قبل عام 2013، وشكك فى صحة بعضها.

 

وحول مدى صحة الفيديو الذي يظهر فيه وهو يتحدث مع الجن قال عوض في تصريحات صحفية:”أنا لم أراه بعيني حتى أعرف أن كان من يحدثني جن أم لا لكني كنت أتحدث مع الشخص المريض عبر الهاتف وحاولت مساعدته “، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه لم يرى الفيديوهات التى يتم تداولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، لكنه يعتقد أن بعضها “مفبرك”.

 

وأوضح أن المواد الخاصة باستخراج الجن والعفاريت كانت تبثها القناة في مرحلة سابقة حتمتها الظروف انذاك-بحسب تعبيره، وأضاف: “كانت هناك حالات مرضية أعرفها تعانى منذ 20 عامًا، وكانت تلجأ لى وكنت أضطر أن أساعدها على شاشة القناة”.

 

ودافع عبده عوض عما أسماه بـ”الرقية الشرعية”، و”العلاج بالقرآن الكريم” وقال: “العلاج بالقران الكريم أمر ثابت، ويحل مشكلة لمريض كمن يجرى عملية جراحية، وأنا لا أستخدم الضرب أو الكهرباء، أو أي شىء يتضمن إيذاء المريض، ولا يتم استخدام كلمات سريانية، أو أي أمر مخالف للشريعة” واستطرد: “ربما كان الخطأ الوحيد هو ظهور هذه المواد عبر وسائل الإعلام”.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *