بعد الإفراج عنها.. ماذا قالت اللبنانية منى المذبوح فور وصولها بيروت؟

 قالت المواطنة اللبنانية، منى المذبوح، مساء اليوم الجمعة، إنّها لا تزال تحب مصر رغم ما حدث لها هناك، مشيرة إلى أنّها لم تفكر بالانتحار داخل السجن.

 

وأضافت، في أول تصريح لها عقب وصولها إلى مطار بيروت الدولي، أنّها تفكر في السفر مجددًا إلى مصر بعد انقضاء مدة 5 سنوات، وهي المدة التي قالت إنّ اسمها موضوع على القائمة السوداء خلالها، لكنها عادت واستدركت “أنه لن تكون هنالك مدة 5 سنوات بعد استفسارها من الشرطة المصرية”.

 

وأوضحت أنّ ما حدث معها “كان رد فعل على فعل”، وأضافت: “أي إنسان بروح على بلد بحبه وبصير معه مواقف مش حلوة راح يصير عنده صدمة”.

 

وكانت محكمة جنح مستأنف مصر الجديدة خففت، الأسبوع الماضي، سجن اللبنانية منى المذبوح، من 8 سنوات إلى عام مع إيقاف التنفيذ، وتغريمها مبلغ 30 ألف جنيه؛ لاتهامها بسب الشعب المصري، قبل إطلاق سراحها.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *