مقتل ضابط وإصابة 4 آخرين إثر إطلاق نار في “ساوث كارولاينا”

قُتل ضابط وأصيب 4 آخرون بجروح، إثر تعرضهم لإطلاق نار في ولاية ساوث كارولاينا الأمريكية.

 

وذكرت وسائل إعلام محلية وخدمات الطوارئ، أن “أعيرة نارية أصابت 5 من ضباط إنفاذ القانون، أحدهم لفظ أنفاسه وذلك بالقرب من مدينة فلورنس، قبل إلقاء القبض على مشتبه به”.

 

ولم تصدر بعد تفاصيل رسمية عن الواقعة التي حدثت الأربعاء، لكن مكتب إدارة الأزمات في “فلورنس” كتب على تويتر قائلًا إن “واقعة إطلاق النار انتهت والمشتبه به رهن الاحتجاز”.

 

ونصح المكتب الناس بالابتعاد عن مكان الحادث الذي وقع في منطقة سكنية تعرف باسم “فنتيدج بليس” على المشارف الغربية لـ”فلورنس”.

 

وذكرت قناة “دبليو.بي.دي.إي-تي.في” ومقرها فلورنس، نقلًا عن مكتب قائد شرطة المقاطعة، أن أعيرة نارية أصابت 3 من نواب قائد الشرطة وضابطين من شرطة مدينة فلورنس توفي أحدهما.

 

 

ونقلت القناة عن جلين كيربي نائب قائد شرطة المقاطعة، أن المشتبه به سلم نفسه للشرطة بعد التحدث إلى مفاوض، وأنه نقل للمستشفى لتلقي العلاج.

 

وكتب الرئيس دونالد ترامب على تويتر: “فكري ودعائي الليلة لمكتب قائد شرطة مقاطعة فلورنس وقسم شرطة فلورنس في ساوث كارولاينا. نشعر بالامتنان دوما لجهود ضباط إنفاذ القانون”.

مقالات ذات صله

الرد


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *