داعية سعودي يعيدنا الى ما قبل كوبرنيكوس

داعية سعودي يعيدنا الى ما قبل كوبرنيكوس

أعاد الداعية السعودي بندر الخيبري الجدل القديم حول دوران الأرض، خلال محاضرة دعوية له، حيث سعى لتفنيد النظرية العلمية عن دوران الأرض، واعادنا الى ما قبل العالم “كوبرنيكوس” المولود عام 1473 –والمتوفي عام 1543 ميلادي الذي قال بنظرية دوران الارض.657

 

ووفقا لموقع “عين اليوم”، قال الخيبري رداً على سؤال هل الأرض ثابتة أم تتحرك؟: إن الذي عليه علماؤنا أن الأرض ثابتة ولا تتحرك، وهذا هو مقتضى النصوص والعقل.

 

وبعد أن سرد الخيبري الأدلة الشرعية التي رأى فيها دليلاً على ثبات الأرض، بدأ في سرد الأدلة العقلية التي تعضد فهمه للنصوص، فقال إنه لو كانت الأرض متحركة كما يقول العقلانيون، فإننا لو أردنا السفر من مطار الشارقة إلى الصين مثلا، فإنه في حال كانت الأرض تدور باتجاه الغرب، فإنه حتى لو وقفت الطائرة في السماء فإن الصين ستأتي إلى حيث تقف الطائرة، ما دامت الأرض متحركة، أما إذا كانت الأرض تدور للشرق فإنه لا يمكن للطائرة أن تصل للصين أبدا، لأنها تدور وهي تدور.

 

واختتم الخيبري ادعاءه بأنه لا يصلح أن نطير مع كل نظرية، وإنما نرجع إلى نصوصنا وعلومنا الشرعية.

 

تجدر الإشارة إلى أن قضية دوران الأرض كانت مثار جدل بين الفيزيائيين والشرعيين في السعودية، بعد فتاوى لمشايخ بثبات الأرض، ودحض النظريات العلمية عن دورانها من منطلقات شرعية، فيما يرى كثيرون أنه لا تعارض بين النصوص ودوران الأرض، وأن الإشكال في الطريقة التي فهمت العلمية بها النظريات عن حركة الأرض.

وكوبرنيكوس ألف بحثاً راح يعرضه على أصدقائه وزملائه، وخلاصة هذا البحث أن الشمس هي مركز هذه المجموعة التي من بينها كوكب الأرض. كما ألّف كتاب عن عدد دورة الأجرام السماوية، في سنة 1533 ألقى سلسلة من المحاضرات في روما، عرض فيها مبادئ نظريته دون أن يثير غضب الكنيسة عليه، وعندما أكمل كتابه عن دورة الأجرام السماوية، لم ينشره خوفاً من الكنيسة ولم يرَ هذا الكتاب النور إلا يوم وفاة نيكولاس. في هذا الكتاب أثبت: أن الأرض تدور حول نفسها. وأن القمر يدور حول الأرض. وأن الأرض والكواكب الأخرى كلها تدور حول الشمس.

مقالات ذات صله