نيويورك.. طلبت الشرطة منه معرفة اسمه وحين أجاب انهالوا عليه بالضرب

ترجمة ضد الإرهاب:

أدخل رجل صيني مسن إلى  المستشفى في نيويورك بعد ان ضربته الشرطة بشكل عنيف  بعد ان قال لهم اسمه.

اعترضت الشرطة المواطن الصيني، وطلبت منه اسمه، فاستجاب الرجل العجوز62 سنة  قائلا أن اسمه “فوك يو”، وهي شتيمة باللغة الانجلزية،  فانهال عله الشرطة ضرباً في الحال، رغم انه لم ينطق إلا باسمه.

وقل:  عندما أجبت على السؤال سحب  ضابط الشرطة توبي كيل عصاته و ضربني عدة مرات “.

وقال نقيب الشرطة غاريث جاكوبس: ” طلب الرجل ان يعطي اسمه ومن ثم الهوية. لم يكن لدى الضباط فكرة ان اسمه هو نفس الشتيمة السوقية باللغة الانجليزية و تصرفوا وفقا لذلك. كان يجب ان يظهر له هويته اولا لتجنب الحيرة “.

واضاف جاكوبس شعرت ان دفع اللوم كان مبررا و مقبولا. ” لقد اعتذرت رسميا الى يو في المستشفى. على الرغم من ذلك, اعتقد انه مصدوم الى حد ما بينما استمر في الصراخ باسمه في الولايات المتحدة مرارا وتكرارا “.

.

مقالات ذات صله