حملة محمومة على قطر بسبب القاعدة التركية

ضد الارهاب- لندن

مبدئياً.. من حق القطريين أن يتحالفوا مع من يشاؤون وأن ينتهجوا السياسة التي تلائمهم.

مناسبة هذا الكلام هو الحملة المحمومة على التحالف التركي القطري وتوجه الدوحة، وفق الذين يشنون الحملة،  للسماح لأنقرة بتأسيس قاعدة جديدة بمواصفات كبيرة وبحضور عسكري نوعي.

الحملة سببها هو هذا التحسس من السياسة القطرية ورفض التواجد التركي في منطقة الخليج.

والمثير للسخرية هو قول مطلقي هذه الحملة ان قطر بذلك ستتحول الى محمية تركية.. في حين أن  دولهم تستضيف قواعد عديدة لدول كبيرة.

الواضح ان العلاقات بين الدوحة وأنقرة تقوم على الندية والشراكة، وأهل “الدوحة”  أدرى بشعابها  ومصالحها، وانفتاحها على تركيا وغيرها خيار لها.. وما هو فوق ذلك تدخل سافر في شؤونها، ومحض ضرب تحت الحزام.

 

 

مقالات ذات صله