أول انتكاسة اقتصادية للحكومة الإيطالية الجديدة

تجاهلت الدول الرئيسية في الاتحاد الأوروبي دعوة إيطاليا لإصلاح قواعد الاتحاد الأوروبي بشأن الموازنة، ما يشكل انتكاسة مبكرة للحكومة المؤيدة لأوروبا في روما.

وناقش وزراء مالية واقتصاد التكتل خلال اجتماع غير رسمي في هلسنكي تعديل مقترح لأنظمة الاتحاد الأوروبي بشأن الإنفاق العام، لكن الدول الرئيسية ألمانيا وفرنسا وهولندا تم تمثيلها بمساعدين للوزراء، وفق «فرانس برس».

ودعا رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، لـ«تحسين» وتبسيط معاهدة الاتحاد الأوروبي للاستقرار والنمو، التي تنص على ألا يتجاوز عجز الموازنة للدول الأعضاء 3 % من الناتج المحلي.

وقال وزير الاقتصاد الفرنسي، برونو لومير، إن أي محاولة لتعديل القواعد ستكون مثيرة للخلاف، وإن على الاتحاد الأوروبي وضع تحديات أخرى كأولوية.

مقالات ذات صله