ارتفاع وفيات كورونا في الصين الى الف و114

ارتفعت حصيلة الوفيات الناتجة عن فيروس كورونا المستجد في الصين الاربعاء 1114 وفاة والمصابين إلى 44 ألفا و653 شخصا.فيما حذرت منظمة الصحة العالمية من “تهديد خطير جدا” رغم ان عدد الإصابات اليومية الجديدة يتراجع.

 

وحتى الآن، لا تزال 99,9% من الوفيات المسجلة في العالم، في الصين القارية (باستثناء هونغ كونغ وماكاو) حيث ظهر المرض في كانون الأول/ديسمبر في مدينة ووهان الكبيرة (وسط).

 

وأعلنت السلطات الصحية الصينية أن الفيروس الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية اسم “كوفيد-19″، تسبب بوفاة 1114شخصا.

 

وهناك 44,653 حالة مسجلة حاليا في الصين القارية.

 

وفي إشارة مشجعة تراجع عدد الحالات الجديدة اليومية الاربعاء (2015) بشكل كبير مقارنة مع الثلاثاء (2478) والاثنين (3062) بحسب لجنة الصحة الوطنية.

 

وعدد الحالات الجديدة (97) يشكل أول تراجع للمعدل اليومي منذ 2 شباط/فبراير. وكانت بكين أشارت الى 108 حالة وفاة الثلاثاء.

 

واعتبر تجونغ نانشان العالم الصيني البارز، الذي كان رائدا في مكافحة الفيروس سارس في البلاد (2002-2003) أن الوباء سيبلغ ذروته “بحلول منتصف او نهاية شباط/فبراير”.

 

وهو تفاؤل حذر تشاطره إياه منظمة الصحة العالمية.

 

وتم تسجيل أكثر من 400 حالة في نحو 30 دولة أو منطقة.

 

ولم يتسبب الفيروس خارج الصين القارية  حتى الان الا بوفاة شخصين، احدهما في الفيليبين والاخر في هونغ كونغ. وفي الحالتين كانا مواطنين صينيين.

مقالات ذات صله