التحالف الدولي يغادر العراق بسبب كورونا..

أعلن المتحدث باسم التحالف الدولي في العراق الكولونيل مايلز كيغنز، اليوم الخميس، عن مغادرة المئات من الجنود والمدربين العراق بشكل مؤقت بسبب فيروس كورونا المستجد.

 

وقال كيغنز، في تغريدة له، إن ”تواجد بعثات التحالف الدولي في العراق يأتي بدعوة رسمية من الحكومة العراقية لهزيمة فلول داعش فقط ”.

 

وأوضح أن ”قيادة قوات التحالف تسلم مقراتها في داخل القواعد العراقية إلى وزارة الدفاع العراقية، وكذلك المئات من جنود المدربين يغادرون مؤقتًا من أجل سلامتهم من فيروس كورونا المستجد“.

 

 

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية في أرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش المتطرف.

 

رسائل سماوية

 

في ذات الإطار، قال زعيم التيار الصدري في العراق، رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر، اليوم الخميس، إن انتشار فيروس كورونا المستجد، رسائل سماوية لإيقاف الحرب في سوريا واليمن وليبيا.

 

وأوضح الصدر في تغريدة له ”الرسالة الأولى التي نستطيع أن نفهمها من الوباء هي: أيها المسلمون العرب، كفاكم حربًا في سوريا وفي اليمن وفي ليبيا، وفي غيرها“.

مقالات ذات صله