كبار الضباط الذي تسببوا بسيطرة “داعش” على الموصل يستعدون لمغادرة السجن

كبار الضباط الذي تسببوا بسيطرة “داعش” على الموصل يستعدون لمغادرة السجن

كشفت صحيفة المدى العراقية في تقرير لها أن كبار الضباط الذي تسبببوا بسيطرة تنظيم داعش على مدينة الموصل عام 2014 يستعدون لمغادرة السجن.

 

وقالت الصحيفة أن من بين هؤلاء الضباط قائد عمليات نينوى الأسبق الفريق الركن مهدي الغراوي وقائد شرطة المحافظة الأسبق اللواء خالد الحمداني بعد إصدار أحكام خفيفة عليهم بالسجن لعامين فقط.

 

 

وذكر التقرير أن أكثر من 40 ألف مدني قتلوا في الموصل بسبب المعارك فيما قتل أكثر من عشرة آلاف عسكري ودمرت 90% من البنية التحتية للمدينة.

 

مقالات ذات صله