رئيس الحكومة العراقية يستقبل عائلة الصحفي المختطف توفيق التميمي

رئيس الحكومة العراقية يستقبل عائلة الصحفي المختطف توفيق التميمي

التميمي اختطف من امام داره في حي تسيطر عليه الميليشيات الشيعية

بغداد – ضد الارهاب
استقبل رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، عائلة الصحفي توفيق التميمي، الذي اختطف من قبل مسلحين ملثمين يقتادون سيارات من دون لوحات ارقام (يعتقد انها ميليشيا كتائب حزب الله) في شهر آذار /مارس الماضي، من امام منزله في حي اور ببغداد، بعد ان كتب ونشط في تأييد التظاهرات العراقية التي انطلقت في تشرين من العام الماضي.

وقال الكاظمي لافراد اسرة الصحفي المختطف، أن الحكومة تبذل قصارى جهدها لمتابعة قضية اختطافه وإنهاء معاناته، وهي جادة أيضا بمتابعة ملف جميع المختطفين وحسم هذا الملف، حيث باتت هذه الجرائم تعكّر صفو الأمن والاستقرار، وتؤثر في المكاسب التي تحققها قواتنا الأمنية في ملاحقتها للإرهاب وبسط الأمن في عموم العراق، مبينا أن الحكومة لن تدّخر جهداً في ملاحقة المجرمين والقتلة وتقديمهم الى العدالة.

والصحفي توفيق التميمي، من كادر صحيفة (الصباح) الرسمية، ومسؤول عن صفحات اخبار المحافظات، اختطفته المليشيا يوم 9 اذار/مارس الماضي، من امام منزله في حي اور بجانب الرصافة، وهو حي تسيطر عليه الميليشيات الشيعية، بعد تهجير سكانه السنة عبر عمليات الاغتيال والتهجير القسري والبيع الاجباري بربع الاسعار، من قبل ميليشيات جيش المهدي وعصائب الحق وباقي الميليشيات الشيعية التي تحكم بغداد.

مقالات ذات صله