نجاة الصغيرة تظهر بعد غياب 18 سنة

نجاة الصغيرة تظهر بعد غياب 18 سنة

تفاجأ الجميع يوم أمس بعد أن ترددت أنباء من قبل البعض عن عودة الفنانة المصرية نجاة الصغيرة للظهور من جديد، وذلك بعد غياب أكثر من 18 عامًا، وبعد اعتزالها للفن في عام 2002.

 

وعلى عكس ما كان يتوقع الجمهور، كان هذا الظهور للفنانة نجاة الصغيرة ليس له أي علاقة بعمل فني جديد، بل كان بعد تصدع واحدة من أشهر العمارات في حي الزمالك في العاصمة المصرية القاهرة، وجاء ذلك نتيجة هبوط أرضي مفاجئ بسبب مشروع مترو الأنفاق.

 

وعلى إثر ذلك، أبلغت الجهات المسؤولة سكان العمارة بإخلاء المكان للحفاظ على أرواحهم وتفادي أي خسائر بشرية، ومن بينهم الفنانة نجاة الصغيرة التي استطاعت عدسات الكاميرات أن تلتقط لها بعض الصور، حيث ظهرت فيها ترتدي النقاب، كما ورفضت الحديث لأي جهة إعلامية بحسب ما تم تناقله.

 

وبحسب وسائل إعلام مصرية، فإن الفنانة نجاة الصغيرة قررت ارتداء النقاب منذ 4 سنوات، وهو بهدف إخفاء هويتها وعدم تعرف الناس إليها، خاصة وأن شكلها تغير بسبب التقدم في العمر.

 

يشار إلى أن نجاة الصغيرة من الأسماء الشهيرة جدًا في الفن المصري خاصة فترة الخمسينيات والستينيات، وهي شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حسني، ومن  أبرز أعمالها فيلم “الشموع السوداء”، وفيلم “ابنتي عزيزة”، وفيلم “7 أيام في الجنة”.

مقالات ذات صله