هيئة امنية اسرائيلية – اماراتية مشتركة.. طهران هددت بضرب الإمارات إذا تعرضت لهجوم أمريكي

هيئة امنية اسرائيلية – اماراتية مشتركة.. طهران هددت بضرب الإمارات إذا تعرضت لهجوم أمريكي

إيران تواصلت مع ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد آل نهيان وهددته بشكل مباشر

لندن – ضد الارهاب
كشف موقع بريطاني معروف، عن أن طهران هددت ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان، بضرب الإمارات، في حال تعرض إيران لهجوم أمريكي.

وقال موقع middle east eye البريطاني، إن “إيران تواصلت مع محمد بن زايد آل نهيان وهددته بشكل مباشر”.

ونقل الموقع عن مصدر إماراتي، أن طهران ستحمل الإمارات مسؤولية اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده، في حال تعرضت إيران لهجوم أمريكي محتمل.

وعن توقيت الاتصال الإيراني مع محمد بن زايد، أوضح المصدر أنه جاء قبل فترة وجيزة من إدانة أبوظبي، اغتيال زاده (الأحد).

وشدد المصدر أن التهديد لم يصل بن زايد من طرف ثالث، بل كان مباشرا.

والجمعة، أعلنت إيران اغتيال فخري زاده، المعروف بـ”عراب الاتفاق النووي” عن 63 عاما، إثر استهداف سيارة كانت تقله قرب طهران.

وتوعد الحرس الثوري، بـ”انتقام قاس” من قتلة فخري زاده، متهما إسرائيل بالوقوف وراء عملية اغتياله.

فيما قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، عبر تويتر إن “هناك أدلة مهمة حول ضلوع إسرائيل في اغتيال فخري زاده”.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد كشفت عن تشكيل هيئة أمنية مشتركة بين النظام الحاكم في دولة الإمارات وإسرائيل خشية عمليات انتقامية من إيران على خلفية اغتيال العالم النووي الإيراني “محسن فخري زاده”.

وقالت القناة 12 الإسرائيلية إن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية والإماراتية شكلا هيئة مشتركة لمواجهة خطر تعرض الإسرائيليين المتواجدين في الإمارات لعمليات انتقام إيرانية.

واوضحت القناة أن الهيئة المشكلة تقوم على طابع استخباراتي لكشف وإحباط محاولات الانتقام الإيرانية وأن تنسيقا بين البلدين يجري لضمان أمن الإسرائيليين الموجودين في الإمارات.

واعتبرت القناة أن خطر استهداف الإسرائيليين في الإمارات سيمثل ضربة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لأنه سيدل على مبالغته في تقدير عوائد التطبيع مع أبو ظبي.

وفي وقت سابق حذر مركز محاربة الإرهاب في إسرائيل، السياح الإسرائيليين المسافرين إلى الإمارات والبحرين من مخاطر جدية على أمنهم؛ خشية استهدافهم من إيران.

وكشفت مصادر موثقة لوكالة ”إمارات ليكس” عن تعاون إماراتي إسرائيلي في عملية اغتيال العالم الإيراني البارز محسن فخري زاده في العاصمة طهران قبل ثلاثة أيام.

وقالت المصادر إن جواسيس يعملون لصالح جهاز أمن الدولة في أبوظبي هم من قاموا باغتيال العالم الإيراني كثمرة تعاون وتنسيق بين إسرائيل والإمارات للعمل ضد إيران.

وأضافت المصادر أن تعاونا استخباريا مكثفا جرى التنسيق له بين الإمارات وإسرائيل للترتيب لعملية اغتيال العالم الإيراني وتنفيذها كأولوية خدمة لمؤامرات الجانبين.

مقالات ذات صله