مركز حقوقي: الشعوب العربية فقدت الثقة في المنظمات الدولية

ضد الارهاب : انتقد مركز سواسية لحقوق الإنسان ومناهضة التمييز ابتعاد المجتمع الدولي عن تطبيق معايير العدالة والانحياز الغربي المرفوض لدول وحكومات بعينها وبمناسبة اليوم العالمي للعدالة الدولية قال المركز في بيان لة إن الشعوب والمجتمعات العربية فقدت ثقتها في المؤسسات الدولية وعلى رأسها الأمم المتحدة ومجلس الأمن بسبب مواقفهما المنحازة للكيان الصهيوني على حساب الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني ما ظهر واضحاً خلال الحرب الصهيونية على قطاع غزة في يناير 2008م دون أن يستدعي ذلك إحالة المسؤولين عن تلك الحرب إلى المحكمة الجنائية الدولية .
وأشار البيان إلى أن مجلس الأمن والأمم المتحدة عجزا حتى عن توجيه اللوم للكيان الصهيوني جراء عدوانه الغاشم على أسطول الحرية ومؤكدا أن ذلك الأمر يمثل السبب الرئيسي في تزايد الجرائم ضد الإنسانية .
وحذر من أن استمرار ذلك الاختلال من شأنه تهديد الأمن والاستقرار العالميين وتهديد مصالح الدول الغربية المتسببة فيه مطالباً بتصحيح الأوضاع المختلة في مجلس الأمن وإلغاء نظام الفيتو أو توسيعه بحيث تمثل فيه غالبية دول العالم ولا يكون حكرًاعلى خمس دول فقط تتحكم من خلاله في مصائر الدول والمجتمعات.

Read Previous

سجينات مصريات سابقات.. هل يقبلهن المجتمع؟

Read Next

ارتفاع عدد قتلى الصحفيين إلى 118 في 2014

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *