وفد اميركي في دمشق

زار وفد أميركي مؤلف من المدعي السابق رامزي كلارك وعدد من الناشطين دمشق الخميس.
وقالت وكالة الانباء السورية الرسمية “سانا” إن كلارك التقى مستشارة الرئيس بشار الاسد بثينة شعبان التي قدمت ” عرضاً مفصلاً عن حقيقة الأوضاع التي تشهدها سورية”.9887632
 
كما نقل التلفزيون الرسمي عن شعبان قولها ” وصول الوفد الأمريكي هو أمر مهم، لأنه أول وفد أمريكي يزور سورية منذ بداية الأزمة”.
 
ونقل عن كلارك انطباعاته خلال الزيارة إلى دمشق، ووصفها بأنها “زيارة ملهمة”. وقال “لقد رأينا الصدق والطيبة والثقافة لدى الشعب السوري”، مضيفاً أنهم يقدرون “صمود هذا الشعب وشعوب المنطقة”.
 
وأشار كلارك إلى أنهم “لا يمكن أن يسمحوا بتحويل سورية إلى العراق وليبيا”، مؤكداً أن أمريكا “لا يمكن لها أن تنفق مليارات الدولارات لتقتل شعوباً بأكملها”.
 
وكان وفد من برلمانيين فرنسيين زار دمشق و تباحث مع الاسد الثلاثاء ما أستوجب موقف من الخارجية الفرنسية حيث قال نائب المتحدث باسم الخارجية في باريس الكسندر جورجيني، إن “زيارة الوفد البرلماني، لا علاقة لها بالحكومة الفرنسية أو موقفها من نظام الأسد”، وأضاف أن “وزير الخارجية لوران فابيوس قال إن “هذه الزيارة لا تحمل أي رسالة رسمية لحكومة الأسد”.
 
وأجرت مجموعة الأعضاء البرلمانيين، والذين يمثلون أحزاباً مختلفة لقاءات مع مسؤولي النظام السوري في دمشق، في أول لقاء من نوعه في العاصمة السورية منذ إغلاق السفارة الفرنسية هناك عام 2012.

Read Previous

المرصد السوري: الدولة الإسلامية تخطف 220 شخصا من قرى مسيحية

Read Next

واشنطن – طهران: انتهاء المباراة!- محمد قواص

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.