الحوثيون ينسحبون من مواقع في عدن ويوجهون تهديدا لصالح

ضد الارهاب: نقلت وكالة رويترز عن سكان بمدينة عدن اليمنية إن المقاتلين الحوثيين انسحبوا من مواقع في وسط المدينة الجنوبية الساحلية بعد ضربات جوية نفذها التحالف بقيادة السعودية فجر يوم الخميس.yp02-04-2015-395528
 
وأضافوا أن وحدة من الحوثيين ومقاتلين متحالفين معهم انسحبت بعدما كانت قد تقدمت في منطقة خور مكسر بالمدينة قبل 24 ساعة لكنها لا تزال موجودة في أجزاء من المنطقة.
من جهة اخرى قال القيادي في جماعة الحوثي محمد البخيتي عضو المكتب السياسي للجماعة إن المملكة العربية السعودية تسعى للإيقاع بين جماعته وعلي عبد الله صالح الرئيس السابق.
وأضاف في مقابلة مع رويترز، إن السعودية تسعى في نهاية الأمر إلى فض التحالف بين جماعته وصالح، من خلال تحريض صالح على الإنقلاب على الحوثيين.
وحذر البخيتي صالح، الرئيس السابق من الاستجابة لسعي السعودية، ونقض التحالف مع جماعته، مضيفاً أنه صالح “سينتهي” إذا حاول عمل ذلك.
وقال البخيتي إن “السعودية هم الذين دعموا صالح 35 سنة، وأنه لا يقاتل الحوثيين حبا فيهم، ولكن خوفا منهم.
وأضاف بأن صالح في موقف محرج، كونهم يطالبونهم بالدخول في قتال مع الجماعة، مضيفاً: “هم يطلبون منه أن يقاتلنا وأن يشتغل ضدنا لكن اذا قام بأي حركة ضدنا.. ينتهي”.
وتوقع البخيتي أن يكون هناك غزو بري لليمن، مشيرا إلى أنه لا يمكن تثبيت شرعية هادي إلا بوضع القدم على الأرض.
وقال البخيتي “لو صدقت النوايا لدى كل القوى السياسية فسيتم التوصل لاتفاق لتنصيب رئيس توافقي وكذلك حكومة الشراكة.”
وجدد البخيتي رفض جماعته أن يكون الرئيس هادي طرفا في الحوار، لأنه حد قوله أصبح بندا على طاولة المفاوضات وليس طرفا فيها.
 

Read Previous

نيرودا.. أغنية يائسة لرفاته

Read Next

هل تفجر استقالة الحاسي الصراع بين ميليشيات طرابلس

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *