اعتقال مغنٍّ إيراني بسبب أغنية انتقد فيها قمع قوات الأمن للمتظاهرين

 

قالت وسائل إعلام إيرانية معارضة، اليوم الثلاثاء، إن قوات الأمن في العاصمة طهران، اعتقلت مغني الراب الإيراني، توماج صالحي، بسبب نشره أغنية انتقد فيها قمع قوات الأمن للمتظاهرين خلال موجة احتجاجات شهدتها البلاد في الفترة الماضية.

 

وقالت قناة ”إيران الحرة“ المعارضة في حسابها الرسمي على ”تويتر“: إن ”الفنان الشعبي مغني الراب توماج صالحي جرى اعتقاله على خلفية بثه أغنية انتقد فيها قمع السلطات الأمنية للمحتجين خلال تظاهرات شهدتها المدن الإيرانية في أواخر ديسمبر/كانون الأول من عام 2017“.

 

من جهة أخرى، أفاد موقع إيراني معارض يدعى ”إيران غلوبال“، بأن ”12 شخصاً من قوات الشرطة كانوا يستقلون 4 سيارات وقاموا بمداهمة منزل الفنان توماج صالحي في طهران“.

 

وقال الموقع الإيراني المعارض إنه ”بعد مداهمة منزل الفنان صالحي وتفتيشه، تم اعتقاله ونقله إلى مكان مجهول“.

 

والفنان توماج صالحي هو ابن شقيقة إقبال إقبالي، الناشط السياسي الذي يعيش في ألمانيا، والذي أكد للموقع الإيراني أن ”الحكومة الإيرانية لن تستطيع أن تقف ضد صوت احتجاج الشباب، ولن يظل المناضلون من أجل الحرية في إيران، غير مبالين بالعمل القذر للحكام“.

 

وقال صالحي في تغريدة له عبر حسابه في ”تويتر“، يوم السبت الماضي: ”إنني لست خائفا من الموت والسجن والتعذيب، فأنا أخاف أن أرى الفتيات يعملن بالدعارة بسبب الفقر، وأخاف أن أرى الناس وهم يتجمعون حول سلة النفايات“.

 

 

وكانت المدن الإيرانية قد شهدت موجة احتجاجات شعبية مناهضة للنظام والحكومة في أواخر ديسمبر/كانون الأول 2017، وكانت بداية الاحتجاجات من مدينة مشهد شمال شرق إيران، وثاني أكبر المدن بعد طهران.

 

وتركزت الاحتجاجات على سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية والغلاء في الأسعار، كما طالب المحتجون بوقف الفساد المستشري في حكومة الرئيس السابق حسن روحاني.

 

Read Previous

قراءة في رواية ( مخيم شنلر ) قطة فوق صفيح ساخن

Read Next

نجمة كورية تظهر مرتدية ما يشبه الحفاظة!

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *