الكاظمي: العراق سائر على نهج تغليب الحوار محل القطيعة والتصادم

بغداد – ضد الارهاب

أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أن العراق سائر في علاقاته الخارجية على نهج تغليب الحوار محل القطيعة والتصادم.

وبحسب بيان صادر عن مكتبه تلقى (ضد الإرهاب) نسخة منه، ان الكاظمي بحث مع الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط والوفد المرافق له القضايا الراهنة على الساحتين العربية والإقليمية، وعموم الأوضاع في البلدان العربية، وآخر تطوّرات القضية الفلسطينية، ودور الجامعة العربية في تعزيز المسار الإيجابي ضمن هذه الملفات.

واشار الكاظمي، إلى “الدور الذي تقوم به الجامعة العربية، في تقريب وجهات النظر، وتقليل التوترات، وفي تعزيز الحضور العربي في العراق؛ الأمر الذي يحظى بتجاوب شعبي وسياسي”.

وبين أن “العراق سائر في علاقاته الخارجية على نهج تغليب الحوار محل القطيعة والتصادم”، مؤكداً أن “العراق يرى ضرورة اعتماد الدول العربية على نفسها، والانفتاح على تبادل وجهات النظر بين الأشقاء”.

من جانبه أشاد أبو الغيط، “بعودة العراق للاضطلاع بدوره الإقليمي والعربي، وعدّ ذلك عودة مظفرة لها انعكاساتها الإيجابية على عموم الملفات الإقليمية والعربية، ومنها ملفات تعزيز الأمن، والاستقرار، والتنمية المستدامة في المنطقة”.

Read Previous

وزير خارجية طالبان: نريد علاقات جيدة مع جميع الدول دون ضغوط

Read Next

الملك عبدالله الثاني: البناء على مواقف واشنطن (الإيجابية) مهم لإحياء السلام

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *