مسيرة دبلوماسية طويلة.. استقالة المبعوث الأممي السابع إلى ليبيا

أعلنت مصادر دبلوماسية في الأمم المتحدة عن استقالة مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا السلوفاكي يان كوبيش من منصبه، بعد أقل من عام من تعيينه في كانون الثاني (يناير).

وفي حين أشار مصدر دبلوماسي لوكالة الصحافة الفرنسية إلى أن كوبيش ربما “يشعر بأنه لا يتمتع بدعم كاف”، لم يقدم المبعوث الأممي السابع إلى ليبيا أي سبب رسمي لهذه الاستقالة المفاجئة، التي جاءت قبل شهر من الموعد المحدد لاجراء الانتخابات الرئاسية في ليبيا.

وانقسم مجلس الأمن الدولي أخيراً حيال مسألة إعادة تنظيم قيادة البعثة السياسية الأممية إلى ليبيا، إذ طالب عدد من أعضاء المجلس بنقل منصب الموفد من جنيف إلى طرابلس.

ويأتي انسحابه المفاجئ من الملف الليبي غداة إغلاق باب الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في 24 كانون الأول (ديسمبر). وقالت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا إن العدد النهائي للمرشحين للانتخابات الرئاسية بلغ 98 مرشحاً، ومنهم امرأتان.

وتقدم معظم الشخصيات البارزة للانتخابات الرئاسية التي سيختار الليبيون خلالها، وللمرة الأولى في تاريخ البلاد رئيساً من خلال الاقتراع المباشر.

ويتصدر اللائحة سيف الإسلام القذافي، نجل العقيد الراحل معمر القذافي وقائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، إلى جانب عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة الموقتة وعقيلة صالح رئيس مجلس النواب.

مسيرة دبلوماسية طويلة

تسلّم يان كوبيش (69 عاماً)، الذي كان موفداً أممياً سابقاً إلى لبنان، مهماته كممثل خاص للأمم المتحدة في ليبيا في كانون الثاني (يناير) الماضي.

وفق السيرة الذاتية للدبلوماسي السلوفاكي المنشورة على الموقع الإلكتروني للأمم المتحدة، ولد يان كوبيش في الثاني عشر من نوفمبر (تشرين الثاني) عام 1952 في سلوفاكيا، وتخرج في معهد موسكو للعلاقات الدولية، ويتقن إضافةً إلى لغته السلوفينية الأم، اللغات الفرنسية والإنكليزية والروسية والتشيكية.

وقبل عمله في الأمم المتحدة، كان كوبيش وزيراً لخارجية بلاده في الفترة ما بين 2006 – 2009 وذلك بعد تولّيه منصب الأمين العام لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا خلال الفترة ما بين 1999 – 2005، كما تقلّد منصب الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي في آسيا الوسطى.

ولكوبيش خبرة دبلوماسية طويلة اكتسبها خلال فترة عمله في الأمم المتحدة ووزارة الخارجية السلوفاكية، إذ عمل سابقاً مديراً لمركز منع الصراعات التابع لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، كما عمل في وزارة الشؤون الخارجية في تشيكوسلوفاكيا السابقة خلال الفترة ما بين 1976 – 1992 قبل أن ينتقل إلى وزارة الخارجية في بلاده، ومنها أصبح الممثل الدائم لها لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف 1993. كما شغل منصب الأمين التنفيذي للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأوروبا من 2009 إلى 2011، وترأس لجنة وزراء مجلس أوروبا من 2007 إلى 2008.

وكان كوبيتش منذ يناير (كانون الأول) 2019 منسقاً خاصاً للأمين العام للأمم المتحدة إلى لبنان حيث برز سريعاً بخطابه الصريح والمباشر وانتقاده للقادة اللبنانيين بشكل غالباً ما كان شديداً، كما رأس خلال حياته المهنية البعثة الأممية في العراق بين 2015 و2018 وفي أفغانستان بين 2011 و2015.

وجاء تعيين كوبيش لمنصب المبعوث الأممي إلى ليبيا بعد شغور المنصب عقب استقالتين متتاليتين لمبعوثين سابقين هما: غسان سلامة والبلغاري نيكولاي ملادينوف، ما أضفى على عملية تعيين مبعوث لهذا البلد “مشاهد الفوضى”، وهو ما أضر بصورة الأمم المتحدة.

Read Previous

وجود الجنود الأميركيين في سورية بلا جدوى

Read Next

آبل تقاضي “إن إس أو” الإسرائيلية لاستهداف مستخدميها

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *