أميرة بريطانية تزور قطر لتسليط الضوء على مكافحة العمى

تزور الأميرة البريطانية صوفي، كونتيسة وسيكس، وهي السفيرة العالمية للوكالة الدولية للوقاية من العمى، دولة قطر مع مؤسسة أوربس الخيرية الدولية لمكافحة العمى، بدءاً من الإثنين وحتى الخميس المقبل.

ومن المقرر أن تزور الأميرة صوفي وهي زوجة الأمير إدوارد، أصغر أبناء ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، عدداً من المنظمات والجمعيات الخيرية في قطر حيث ستلتقي بكبار الشخصيات الداعمة لبرامج العناية بصحة العيون، دعما لمبادرة الوكالة الدولية للوقاية من العمى (2030 In Sight).

وتسعى المبادرة إلى تسليط الضوء على معدلات الإصابة بالعمى التي يمكن تجنبها، والتشجيع على اتباع نهج تعاوني عالمي لضمان إتاحة مرافق العناية بصحة العيون وإعادة التأهيل لكل من يحتاج إليها، أينما كان في العالم.

وكشفت السفارة البريطانية في قطر، في بيان صحفي أن كونتيسة وسيكس ستلتقي أثناء تواجدها في دولة قطر بعدد من النساء الأفغانيات اللاتي تم إجلاؤهن لمعرفة المزيد عن الأدوار التي يقمن بها لحفظ السلام في مجتمعاتهن. كما ستلتقي بسيدات قطريات يشغلن مناصب قيادية.

وتكرس الأميرة البريطانية جهودها لخدمة قضايا المرأة والسلام والأمن والدفاع عن المساواة بين الجنسين في جميع جوانب المجتمع.

وبمناسبة هذه الزيارة، صرح جون ويلكس، السفير البريطاني لدى دولة قطر، قائلا: إن عودة كونتيسة وسيكس “لزيارة الدوحة مرة أخرى تأتي دعما للجوانب المهمة في العلاقات الثنائية القوية التي تتمتع بها المملكة المتحدة مع دولة قطر، بما في ذلك تعاوننا في المجال الإنساني ومجال الصحة، فضلاً عن التركيز على دور المرأة في مجال القيادة وفي مجالي السلام والأمن”. وأضاف السفير البريطاني أن “بلاده ممتنة لكل الدعم الذي قدمته دولة قطر لإنجاح هذه الزيارة “.

ومعروف أن كونتيسة ويسيكس، وهي عضو عامل في العائلة المالكة البريطانية، شغوفة بالعمل في مجال القضاء على العمى الممكن تجنبه، وبصفتها سفيرة عالمية للوكالة الدولية للوقاية من العمى لما يقرب من عشرين عاما، فقد شهدت الأثر الذي يمكن أن تحدثه المنظمات ذات المعرفة والخبرة والتمويل المناسب على نطاق عالمي.

وفي عام 2013، زارت كونتيسة وسيكس الهند وقطر لتسليط الضوء على القضايا العالمية المتعلقة بعمى الأطفال الذي يمكن تجنبه.

وخلال زيارتها للهند، شاهدت الأميرة البريطانية عن كثب العمل الفريد الذي تقوم به مؤسسة أوربس ومستشفى أوربس الطائر للعيون (Flying Eye Hospital). وعادت الكونتيسة إلى دولة قطر في عام 2015 للاحتفال باليوم العالمي للإبصار وللتأكيد على ضرورة دعم البرامج العالمية لصحة العيون.

وفي عام 2017، زارت الكونتيسة دولة قطر مرة أخرى عقب رحلتها إلى بنغلاديش مع مؤسسة أوربس لمعرفة المزيد عن مبادراتهم لإنقاذ البصر.

وتشهد قطر زيارات متبادلة لأعلى المسؤولين البريطانيين بمن فيهم أعضاء الأسرة الملكية البريطانية. وقبل سنوات زار الأمير تشارلز نجل الملكة إليزابيث الثانية الدوحة حيث عقد لقاءات جانبية.

ومؤخرا، زارت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، العاصمة القطرية، ضمن جولة قامت بها لمنطقة الخليج، سعياً إلى تعزيز الروابط الاقتصادية والأمنية مع دولها.

وعبرت السلطات البريطانية عن شكرها لقطر، وأشادت بالجهود التي بذلتها لدعم وتوفير ممر آمن للراغبين في مغادرة أفغانستان، بمن فيهم ما يربو على 100 مواطن بريطاني، منذ بدء عملية الإجلاء في أواخر أغسطس/ آب الماضي.

Read Previous

السيسي يكشف عن فيروس منتشر مع كورونا يهدد حياة المصريين

Read Next

لا تقترح حلاً ولا تتبنّى رؤية أحد.. مبادرة أمميّة للحوار في السودان

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *