بعد هزيمة أتباعها في الانتخابات البرلمانية.. ايران توفد قآني الى العراق

 في أول زيارة لمسؤول ايراني كبير، وفي اعقاب الهزيمة المدوية للأحزاب والتيارات الموالية لطهران في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، وصل مساء أمس الاحد الى النجف قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال اسماعيل قآني.

قآني وخلال زيارته الى العراق تفقد مرقد أمير المؤمنين الامام علي في النجف الأشرف ، ثم توجه إلى مقبرة وادي السلام لزيارة مرقد الصدر وابو مهدي المهندس .

وكان أجرى العراق واحدة من أكثر الانتخابات البرلمانية إثارة للجدل منذ سقوط صدام حسين في عام 2003.

وتبين أن الجمهورية الإسلامية هي “الخاسر الأكبر ” في هذه الانتخابات، وتم تفسير التطورات الأخيرة على أنها ضربة محتملة لنفوذ طهران في الدولة العربية.

Read Previous

ورقة بحثية: المشروعات العربية المشتركة تغيّر الخريطة السياسية والاقتصادية للمنطقة

Read Next

رئيس حكومة لبنان ينفي وجود صفقة مقابل إنهاء الثنائي الشيعي مقاطعته للحكومة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.