السنة الرئاسية الأولى لبايدن بالأرقام

واشنطن – ضد الارهاب

نشرت وكالة “أسوشيتد برس” تحليلاً يلقي الضوء على أبرز الأرقام التي حددت أداء إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، بعد سنة من توليه منصبه.

وأظهر تحليلها أن الولايات المتحدة لا تزال في مرحلة متأخرة نسبياً من حيث معدلات التلقيح ضد فيروس كورونا. وفي وقت ارتفع النمو الاقتصادي ونجحت الإدارة في إقرار قوانين بارزة، ازدادت معدلات التضخم، وانسحبت الولايات المتحدة بشكل فوضوي من أفغانستان، ما أسفر عن تبعات كارثية.

معدل التلقيح 63.5 في المئة

وصل معدل التلقيح في الولايات المتحدة إلى 63.5 في المئة، إلا أنه لم يتخط المعدلات التي سجلتها الأرجنتين وأستراليا والبرازيل وكمبوديا وكندا والصين وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والنرويج والمملكة العربية السعودية وكوريا الجنوبية وسويسرا والمملكة المتحدة.

معدل البطالة 3.9 في المئة

انخفضت نسبة البطالة في الولايات المتحدة من 6.4 في المئة إلى 3.9 في المئة، ما يمثل نقطة بارزة للسنة الأولى من ولاية بايدن، الذي تولى منصبه وسط اقتصاد متدهور نتيجة تفشي جائحة كورونا.

والسنة الماضية، أضاف أصحاب العمل 6.4 ملايين وظيفة إلى السوق، ما أدى إلى انخفاض البطالة إلى أكثر 4.6 في المئة، أي المعدل الذي توقعه الكونغرس. في المقابل، ارتفعت نسبة التضخم إلى 7 في المئة، وهو أعلى مستوى له منذ حوالي 40 سنة.

تريليون دولار

بلغت ميزانية مشروع قانون البنية التحتية التريليون دولار. وبعدما طالب بايدن بملغ يصل إلى 2.3 تريليوني دولار، قرر خفضه للتوصل إلى اتفاق يحظى بموافقة الحزبين الجمهوري والديموقراطي.

13 قتيلاً في أفغانستان

خلال الانسحاب الأميركي من أفغانستان، أسفر تفجير وقع عند بوابة مطار كابول عن مقتل 13 جندياً أميركياً.

1.78 مليون مهاجر

عبر حوالي 1.78 مليون مهاجر الحدود في الجنوب الغربي للولايات المتحدة، منذ وصول بايدن إلى البيت الأبيض.

 20 كارثة مناخية

وقعت 20 كارثة طبيعية، منها فيضانات وعواصف وأعاصير وحرائق وغيرها من الكوارث، تسببت في أضرار تزيد قيمتها عن مليار دولار، وأسفرت عن مقتل 688 شخصاً.

زيارة 24 ولاية

زار بايدن حوالي نصف الولايات الأميركية الخمسين في عامه الأول، وقصد ولاية بنسلفانيا 7 مرات، وولاية ميشيغان 5 مرات.

تعيين 41 قاضياً

أعلن بايدن عن تعيين 41 قاضياً خلال السنة الأولى من توليه منصبه، 80 في المئة منهم من النساء، و53 في المئة من أعراق مختلفة.

103 أيام لتعيين المرشحين

استغرقت موافقة مجلس الشيوخ الأميركي على تعيينات بايدن ما يقارب 103 أيام، أي أطول من الوقت الذي احتاجه المرشحون في الإدارات الست السابقة.

9 مؤتمرات صحافية

عقد بايدن 9 مؤتمرات صحافية منذ توليه الرئاسة، ويستعد للمؤتمر العاشر، يوم الأربعاء. إلى ذلك، أجرى الرئيس 22 مقابلة إعلامية، وهو عدد قليل مقارنة مع أسلافه.

32 “ليست مزحة”

استخدم بايدن عبارة “ليست مزحة” 32 مرة في خطاباته، ولا سيما في حديثه عن الحقوق المدنية، والنقابات العمالية وتلوث الهواء وأزمة المناخ.

Read Previous

استهدفت مجلس العموم.. الحكومة البريطانية لم تتحرك لمنع محاولات اختراق صينية

Read Next

رسائل إيرانية إلى إقليم كردستان العراق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.