دعوة لتفكيك معسكرات الاعتقال السياسي في كوريا الشماليّة

دعا خبير في حقوق الإنسان بالأمم المتحدة كوريا الشمالية، إلى إطلاق سراح عشرات الآلاف من المعتقد أنهم يقبعون في معسكرات اعتقال سياسي، كما حث القوى العالمية والإقليمية على مناقشة تلك القضايا مع بيونغ يانغ إلى جانب بواعث القلق النووية.

وقال توماس أوجيا كوينتانا إن تحقيقاً أجرته الأمم المتحدة في 2014، وجد أن ما يصل إلى 120 ألف شخص محتجزون في المعسكرات، وإنه لا يزال يتلقى مزاعم بشأنهم.

وأضاف في إفادة: “سمعت روايات تفيد بأن … النظام السياسي في كوريا الشمالية، لن يستمر دون وجود معسكرات الاعتقال السياسي”.

وأشار إلى أن عفواً يصدر بين الحين والآخر عن سجناء، وأضاف: “إنني أحث القيادة حقاً على الاستمرار في إطلاق سراح السجناء، خاصة أولئك الأكثر ضعفاً، وفي النهاية أدعو بالطبع إلى تفكيك هذه المنشآت”.

وقال كوينتانا إن نظام معسكرات الاعتقال السياسي في كوريا الشمالية يشكل جرائم ضد الإنسانية، ودعا إلى تقديم الجناة للعدالة.

ونفت كوريا الشمالية مراراً وجود معسكرات اعتقال سياسي، وسبق أن اتهمت القوى الغربية باستخدام انتقاد وضع حقوق الإنسان كجزء من سياسة معادية لها.

ولا تعترف بيونغ يانغ بتفويض كوينتانا كمقرر خاص للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في كوريا الشمالية.

Read Previous

قاض عسكري تونسي يأمر بإطلاق سراح معارض بارز

Read Next

الأردن.. توقيع اتفاقية لتمويل مشروع مائي في البادية الشمالية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.