سورية: السجن 6 أشهر عقوبة نشر أنباء كاذبة تمس هيبة الدولة

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد،، قانوناً تضمّن تعديلات على عدد من مواد قانون العقوبات، نصّ أبرزها على أن يعاقب بالسجن لمدة ستة أشهر كل من ينشر أخباراً “كاذبة” من شأنها أن تنال من “هيبة” الدولة.

ونشرت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” نصّ القانون الذي جاء في إحدى مواده “كل سوري يذيع وهو على بيّنة من الأمر أنباء كاذبة أو مبالغاً فيها من شأنها أن تنال من هيبة الدولة أو مكانتها يعاقب بالحبس ستة أشهر على الأقل”.

وكانت المادة قبل التعديل تنصّ على العقوبة ذاتها لكل سوري “يذيع في الخارج” الأنباء المذكورة.

وأضاف التعديل العقوبة ذاتها، أي السجن لمدة ستة أشهر، لـ”كل سوري يذيع أنباء من شأنها تحسين صورة دولة معادية للمساس بمكانة الدولة السورية”.

وتصنّف دمشق كل الدول والجهات التي عارضت الرئيس الأسد أو قدمت الدعم لخصومه ومعارضيه خلال سنوات النزاع الطويلة بالـ”المعادية”.

وتضمّنت التعديلات إضافة بند ينصّ على أنه “يعاقب بالحبس سنة على الأقل كل سوري قام بكتابة أو خطاب يدعو فيه إلى اقتطاع جزء من الأرض السورية أو التنازل عنها”.

وأبقى القانون على معاقبة كل من “حاول أن يسلخ عن سيادة الدولة جزءاً من الأراضي السورية.. بالاعتقال المؤقت”، على أن تصل العقوبة الى “الاعتقال المؤبد إذا لجأ الفاعل إلى العنف”.

Read Previous

انفجار مرفأ بيروت.. لبنانيون يرفضون هدم الدليل على الجريمة

Read Next

دفنت 5000 قتيل ومثلهم “تحت الركام”.. ماريوبول الأوكرانية تتحول إلى غبار

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.