رئيس الحوار الليبي الليبي يناقش توحيد الصف في جنوب ليبيا

عقد اجتماع مساء يوم  السبت الموافق بتاريخ 14 مايو 2022 بين  حسين قنة قريرة رئيس الحوار الليبي الليبي و أعضاء الحوار محمد عبدالجليل وعبدالله البكاي مع أبوبكر فقي رئيس المجلس الاجتماعي لقبائل الطوارق ليبيا والسيد الجالي عضو المجلس.

تم خلال الاجتماع مناقشة عدة مواضيع تتعلق بالحوار والتنمية والاستقرار والحديث قي جميع المجالات من بينها توحيد الصف في الجنوب خاصة وليبيا عامة وتجهيزات لعمل ملتقى للحوار على مستوى ليبيا في مدينة أوباري عاصمة السلام وتوحيد المؤسسة العسكرية والعمل على تأمين حدود وتوحيد مجالس الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.

كما طالب خلال هذا الاجتماع السيد حسين قنة قريرة رئيس الحوار الليبي الليبي والأعضاء المرافقين له على ضرورة أبعاد أبناء الجنوب خاصة وليبيا عامة عن تجاذبات سياسية وعدم إدخالهم في أي حرب وعلى ‏أعضاء الحوار المكلفين على كامل التراب الليبي ‏شرق وغرب وشمال وجنوب ضرورة الإسراع في نشر أهداف ومبادئ ورسالة ورؤية الحوار الليبي الليبي ‏‏والعمل وفق الآلية المتفق عليها في ذلك و‏أتحرك اليوم قبل الغد.

مشائخ قبيلة الطوارق ترحب بالحوار الليبي الليبي وتؤكد بأن الحل هو ليبي ليبي ‏بدون تدخل أي أطراف خارجية وأن الحوار في جنيف والجامعة العربية والإتحاد الافريقي وباريس وتونس والقاهرة والجزائر وانقره وموسكو مصيره الفشل لأن إرادتنا منقوصة ومصالح الاجانب أولًا وأي حوار فى غات وغدامس وسبها وطرابلس ومصراتة وأباري وبنغازي وككله والزنتان أو أي مدنية ليبية يجمع كل الفرقاء الليبين تحت الخيمة الليبية دون التدخل الأجنبي ينجح وفي زمن قياسي نحن الليبين فى حالة نجتمع مع بعضنا نتنازل لبعضنا وأخوه ونتصالح صحيح يوجد بيننا خلاف ولكن لا توجد بيننا أحقاد برغم ماحدث من صراعات مادام أنت السيد حسين قنة قريرة رئيس الحوار الليبي الليبي اجمع مكونات الشعب الليبي  تحت الخيمة الليبية دون حضور الاجانب ونتمنى لك النجاح.

تم الحديث أيضًا عن الحقول النفطية حيث توجد أكبر الحقول في المنطقة الجنوبية ولا بد أن تساهم في تنمية المنطقة مثل المستشفيات والمطارات والمدارس والجامعات ومراكز التدريب المختلفة.

العمل على تشكل لجنة من كامل الأراضي الليبية من المنطقة الغربية والشرقية والجنوبية والوسطى.

صرح السيد حسين قنة قريرة رئيس الحوار الليبي الليبي بأن قد عفى عما مضى وما فات قد مات لا وقتنا لدينا لمحاسبة بعضنا وعدم اللعب على أوتار عاطفة الشعب الضعيف والزج بهم في حروب يسرقون اموال أمة برضائهم وليس من أجل قضية أو مبادئ بل لمصالح ومنافع شخصية بل لدينا الوقت المناسب الحقيقي لبناء دولة القانون ومحاسبة الجميع عما فات وتجميد حسابتهم وأمهات الشهداء فقدوا ابنائهم كانوا لأجل مبادي لتحقق لهم حياة كريمة عوضهم الله خيرا في فقدان ابنائهم والحوار الليبي الليبي هو حل ‏للخروج من هذا المنزلق الخطير الذي تمر به بلادنا ‏ودعوتكم للانضمام معنا في الحوار داخل الخيمة والأراضي الليبية.

الحوار الليبي الليبي تجمع سياسي يوجد به أعضاء شباب وبنات من كافة الأراضي الليبية ويقوده السيد حسين قنة قريرة رئيس الحوار الليبي الليبي ونخبة من أبناء الوطن الشرفاء ومشروعنا تعاون من أجل عالم أفضل يحكمه العدل ويسوده السلام.

Read Previous

ما هي قصة أبو الهول النائم ؟

Read Next

هل الرئيس بوتين مريض.. وهل تتراجع قواته في اوكرانيا فعلا؟-رامي الشاعر

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.