“فتى الزرقاء صالح” وأسرته يشكرون الملك عبد الله الثاني

“فتى الزرقاء صالح” وأسرته يشكرون الملك عبد الله الثاني

 

 

ضد الإرهاب- عمّان:

وجهت أم فتى الزرقاء “صالح” شكرها و امتنانها للعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، بعد أن أمنها و نجلها بمنزل جديد.

و قالت في حوارِ مع موقع “سرايا” الأردني أنها سعيدة جداً و تشكر كل من وقف معها، و دعمها، و على رأسهم جلالة الملك، الذي كان دائم الاتصال معها و مع نجلها عبر رئيس الديوان الملكي، يوسف العيسوي، و هو من زف إليهم البشارة بتأمينهم بمنزل جديد.

و حول “الكمامة” التي كانت ترتديها أم صالح و التي تم تداولها اليوم و تحمل إسم “صالح” قالت: “أن هذه الكمامة هي هدية من صديق نجلها المقرب، الذي عبر عن تضامنه معه بحياكة كمامة و لفحة، تحملان إسم “صالح”.

بدوره قال صالح أنه يشعر بتحسن كبير، و يواصل أسبوعياً جلسات علاجية للتدرب على الأطراف الاصطناعية التي سيتم تركيبها حال وصولها من ألمانيا بعد أن تم طلبها بمنحة ملكية عبر الخدمات الطبية.

و عن فترة علاجه قال صالح، أنه يتمنى أن تكون مدة الـ15 يوماً المحددة له للتدريب على الأطراف بعد تركيبها، كافية أن يعود لحياته الطبيعة، التي بقي لها أن تكتمل بخروج والده من السجن، بإذن الله.

يذكر ان رئيس الديوان الملكي يوسف العيسوي سلم اليوم الأربعاء صالح مسكناً جديداً، بعد إيعازٍ من الملك بعلاجه و العمل على تركيب أطراف صناعية تقوم بمساعدته على الحياة، بعد تعرضه ه لإعتداء تسبب بتقطيع يديه الاثنتين و فقئ عينه، و لا تزال القضية منظورة أمام محكمة أمن الدولة.

مقالات ذات صله